الرئيسية / الصحة والأسرة / دراسة أمريكية: تناول الكثير من البروتينات مفتاح جديد لعمر أطول

دراسة أمريكية: تناول الكثير من البروتينات مفتاح جديد لعمر أطول

أظهرت دراسة نشرتها مجلة “مينز هيلث” الأمريكية أجريت على أكثر من 2200 مريض أوروبي يعانون من ضمور في القلب ومتوسط أعمارهم 68 سنة أن أولئك الذين تناولوا طعاما أقل بروتين أي (أقل من 40 جرام في اليوم) كانوا أكثر عرضة للوفاة بمعدلات 46٪ من أولئك الذين تناولوا حمية غنية بالبروتين ما يعادل (70 جرامًا في اليوم).

يعتقد الكثير أن تناول البروتينات عقب ممارسات ألعاب الجيمانزيوم مفيد فقط لبناء العضلات بسرعة أكبر ولكن ربما يكون أيضا مفتاحا لحياة أطول والحماية من الإصابة بمرض قصور القلب وفقًا لما ذكرته وكالة سبوتنيك الروسية.

وكشفت الدراسة التي قدمت في “المؤتمر العالمي لفشل القلب المزمن” الذي تم في فيينا العام الجاري من قبل طالب الدكتوراه الهولندي كوين سترينج أن “تناول عدد أكبر من البروتين يرتبط بشكل مستقل ببقاء أفضل”.

لكي يصل الشخص العادي إلى مستوى عال من تناول البروتين يحتاج ما بين 16 و2 غرام من البروتين لكل كيلوجرام من وزن جسمه في اليوم الواحد فمثلا إذا كنت تزن 83 كجم فأنت تحتاج إلى 133 جرامًا يوميًا ويعد هذا أكثر من كافٍ لوضعك في شريحة “البروتين العالي” فإذا كان طعامك للإفطار يحتوي على تم إصدار الدجاج فستحصل بذلك على 30 جم من البروتين فستكون في طريقك لتصل إلى هدفك وتواجه ضربات القلب.

ويحدث إعياء قصور القلب عندما تبدأ قدرة القلب على ضخ الدم على الجسم في التقلص ونتيجة وبسبب ذلك فإن الجسم يفقد الأكسجين والمغذيات الأساسية التي ينقلها الدم لذا فإن تناول البروتين بشكل منظم ودوري يعد من الأمور المتعلقة بكفاءة الأجهزة داخل الجسم مما يساعد على المحافظة على اللياقة والصحة بشكل عام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *