أحمد فتحي في أزمة تجديده للأهلى.. الفلوس و إغراءالزمالك ضمنها

أحمد فتحي في أزمة تجديده للأهلى.. الفلوس و إغراءالزمالك ضمنها
                                                  أحمد فتحي

أحمد فتحي في أزمة تجديده للأهلى.. الفلوس و إغراءالزمالك ضمنها

 في الوقت الأخير دخلت أزمة الاعب القدير أحمد فتحى قائد الأهلى المصري، منحنى خطير مع مجلس إدارة ناديه ومسئولى الكرة في النادي الأهلي وأيضاً مشجعى الفريق الأحمر بعد أن أكد الاعب على موقفه وطلب من إدارة الفريق مهلة ثمانية و أربعون ساعة فقط للرد عليها في تجديد عقد الاعب موسمين مقبلين ,مقابل 15 مليون جنيه بناء على رغبه الاعب في الوقت نفسه الذى تمسك فيه مسئولي النادي الأهلي ب 11مليون فقط .

شعار من مشجعين النادي الأهلي “احمد فتحى بـ 100 لاعيب” هذا الشعار ظل طيلة تواجد الجوكر في الملعب ليدافع عن القلعة الحمراء في مسيرته الكروية التي ظلت حوالى ثلاثة عشر موسماً، إلا أن اقوالهم تغيرت بسبب موقف اللاعب من طلبه مهله للرد علي إدارة النادي الأهلي..

و قد قام النادي الأبيض بإغراء الجوكر أحمد فتحي بالأمال بتقديم عرض مادى حافز وقوي يفوق عرض النادي الأهلي و تدخل نادي بيراميدز ليقنع اللاعب بالموافقة مثلما كان قريبا منه منذ موسمين، بعدما وقع الاعب عبدالله السعيد للنادي الأبيض في ذلك التوقيت قبل تجديد عقوده مع الأهلي وكانت حبنها أثارت أزمة للاعب وتم تغريمه من الأتحاد المصري .

و أكدت مصادرنا من داخل الكواليس ظهور الخلاف بين إدارة النادي الأهلي والجوكر  الذي امتد لمدة خمس ساعات حيث عرض النادي الأهلي على أحمد فتحي التجديد لمدة موسمين على أن يتقاضي ١١ مليون في الموسم الواحد مع ميزه اعفائه من نسبة المشاركة في الوقت ذاته الذي طلب الاعب احمد فتحي الحصول على ١٥ مليون جنيه في الموسم الواحد.

وأوضحت لجنة التخطيط في النادي الأهلي ان طلبات الاعب تفوق كل صلاحياتها ليتم نقل الموضوع كاملاً لمجلس الادارة برئاسه الكابتن محمود الخطيب, والذين أكدوا رفضهم لطلب الجوكر وأشاروا إن هناك مبلغ معين للاعبي الفئه الأولي أن لا يتخطيه أي لاعب وهو الأمر الذي تم إبلاغ الاعب به و هو الذي رفضه الاعب في بداية الأمر قبل أن يتم إقناعه نهاية الأمر في الحصول علي وقت للتفكير لمده 48 ساعة و هو الأمر الذي وافق عليه في النهاية.

Share

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.