عضو الأزهر للفتوى : يجوز إخراج زكاة الفطر من أول يوم رمضان

عضو الأزهر للفتوى : يجوز إخراج زكاة الفطر من أول يوم رمضان

وسط ازمة تفشي وباء فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 وتأثر عدد كثير من الأشخاص بالإجراءات الوقائية التي أثرت بشكل كبير علي الحالة الاقتصادية، وبالأخص فئات العمالة اليومية وأصحاب الأجور القليلة، وهنا تساءل الكثير عن الفتوي الدينية في إخراج زكاة الفطر من أول أيام شهر رمضان، الأمر الذي دعا عضو مركز الأزهر العالمى للرصد والافتاء الالكترونى، الشيخ عبد القادر الطويل، للفتوي الشرعية في تلك المسألة.

من الأول أشار عضو مركز الأزهر لعالمى للرصد والافتاء الالكترونى أن الرسول “صلى الله عليه وسلم” حدد مقدار زكاة الفطر صاعا من تمر أو صاعا من شعير تجب على العبد والحر والذكر والأنثى والصغير والكبير من المسلمين، وقد كان أمر الرسول صلى الله عليه وسلم أن تؤدى قبل ذهاب الناس إلى الصلاة، ولكن ابن عمر “رضى الله عنه” وهو راوى الحديث رأى أنه يجوز إخراجها قبل ذلك بيوم أو بيومين مراعاة لمصلحة الفقير، منوها بأن السادة المالكية والحنابلة أخذوا بهذا الرأى وفعلوا به.

وأوضح الشيخ عبد القادر الطويل، في فيديو نشره عبر السوشيال ميديا على الفيسبوك، أنه في ظل هذه الظروف الحالية التي تشهدها البلاد والمرجح أن رأى السادة الشافعية قال بأنهم أجازوا إخراج زكاة الفطر في بداية شهر رمضان المبارك، إشارة منهم إلى أنهم عللوا ذلك بسبين هما: دخول الصيام، وقضاؤه، منوهين ذلك بأنه إذا جازت بأحدهما جاز أن تخرج بالآخر.

وكان أشار الطويل أن الذي عليه الفتوى، والذي يجوز له أن نخرج زكاة الفطر في أول أيام شهر رمضان بل قد يصل إلى حد المندوب، لأنه إعانة في وقت الأزمة، وتفريج كربة من كرب المسلمين.

وأضاف الشيخ،عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:” من فرج عن أخيه المؤمن كربة من كرب الدنيا فرج الله عنه كربة من كرب يوم القيامة، ومن ستر على مسلم ستر الله عليه في الدنيا والآخرة، والله تعالى في عون العبد ما كان العبد في عون أخيه”

You might like

About the Author: Mohamed

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *