السودان أذاعت أذان المغرب قبل موعده فأفطر الناس..الإفتاء المصرية ترد

السودان أذاعت أذان المغرب قبل موعده فأفطر الناس..الإفتاء المصرية ترد

التليفزيون السوداني القومي أحدث أمس جدلاً واسعاً بين المواطنين السودانيين برفعه أذان المغرب قبل موعده الأصلي بـ10 دقائق، مسبباً حالة من الإرتباك بين المشاهدين والسامعين، وبالأخص أنهم كانوا في إنتظار ميعاد الإفطار في ثاني أيام رمضان.

وكانت واقعة رفع الأذان قبل موعده الرسمي، أثارت ضجة واسعة بين السودانيين في منصات التواصل الاجتماعي، وطلب بعضهم فتوى دينية حكم إفطارهم بناءً على سماع الأذان الصادر من التلفزيون السوداني الرسمي.

وحول الرأي الديني في إفطار الصائمين قبل أذان المغرب بالخطأ، وهل يوجب الأمر القضاء أم الكفارة؟، أوضحت دار الإفتاء المصرية: الإفطار عند سماع أذان وفق توقيت مغاير للمكان الذي تعيش فيه، أي قبل غروب الشمس على ظن خاطئ يُفسد الصوم، إشارة منها إلى أنه لا يوجب الكفارة، وإنما القضاء فقط.

وأكدت أمانة الفتوى، في فتوى لاحقة رداً على سؤال للدار: «أذن المؤذن قبل موعد إقامة صلاة المغرب وأفطرنا كلنا وتبين لنا أنه أخطأ وأذن قبل الميعاد الأصلي، فما الحكم الديني في ذلك؟»، قائلة إن الإفطار قبل غروب الشمس على ظن خاطئ مفسد للصوم، غير أنه لا يوجب الكفارة، مضيفاً بأنه على من أفطر قبل غروب الشمس ظنًا أن الشمس قد غربت، ثم تبين له بعد ذلك أن الشمس لم تغرب فعليه قضاء يوم بدلًا من هذا اليوم الذي أفطر فيه بالخطأ.

You might like

About the Author: Mohamed

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *