فارس حجازي:إسترجعت مشهد الإغتيال لوزير الداخلية في مسلسل”الاختيار”

فارس حجازي:إسترجعت مشهد الإغتيال لوزير الداخلية في مسلسل"الاختيار"
                                                                                    حادث الإنفجار

فارس حجازي:إسترجعت مشهد الإغتيال لوزير الداخلية في مسلسل”الاختيار”

تحدث فارس حجازي، المصاب في حادثة اغتيال وزير الداخلية الأسبق محمد إبراهيم، إنه تأثر كثيرًا عندما تابع عرض محاولة إغتيال وزير الداخلية فى شهر سبتمبر  عام 2013، في مسلسل “الاختيار”، مضيفاً: “لما رأيت المشهد الشريط عاد مرة أخري وتأثرت كثيراً وتذكرت الإنفجار اللى جعلني أطير ولم أشعر بنفسي إلا في المستشفى”، وأنه يتابع المسلسل بإستمرار.

وأوضح الجندي المصاب، في مداخلة هاتفية مع وائل الإبراشي في برنامج “التاسعة”، خلال فضائية الأولى المصرية، أنه خلال شراء احد الأشياء من “الأكشاك”، أمام البيت الذى يحرسه والده، مر موكب وزير الداخلية وحدث الانفجار الإرهابي، مضيفاً: “وقتها كان عمري تسعة سنوات والآن بلغ عمري 16 سنة ولم أقدر أستطيع أن أنسى الحادث”.

وأستعاد المعاناة التي تكبدها بعد الحادث، وتحدث: “أبويا باع المنزل علشان يعملي العملية فى قدمي بعدما تم بتر أربعة أصابع في قدمي اليسرى، المشهد الذي جعلني لا أجيد السير بشكل عادي”.

وأكد فارس حجازي، إلى أنه لم يقدر في الاستمرار في الدراسة نظرًا لإصابته، موضحاً: “خرجت من المدرسة علشان معرفتش أمشى على قدمي.. قابلت اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية حينها عندما أتي لزيارتى في المستشفى، ووعدني أنه سيقوم بعمل المطلوب تجاهه وسيعوضه عما أصابه”.

You might like

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *