مدبولي :خطة التعايش ومواعيد الحظر ورسائل للمواطنين..لمواجهة كورونا

مدبولي :خطة التعايش ومواعيد الحظر ورسائل للمواطنين..لمواجهة كورونا
مصطفي مدبولي

مدبولي :خطة التعايش ومواعيد الحظر ورسائل للمواطنين..لمواجهة كورونا

كشف رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفي مدبولي، عن عدد من القرارات الخاصة بتنظيم العمل أثناء الفترة القادمة، في إطار إرشادات الحكومة؛ لمواجهة فيروس “كورونا ” حتى عيد الفطر.

وأوضح مصطفي مدبولي إستكمال إجراءات حظر التجول كما هي عبر النصف الأخر من شهر رمضان الكريم، وموعد خطة الدولة للمعايشة مع فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19”.

وكان رئيس الوزراء وجه عدة رسائل للمصريين، يرصدها “الوطني الإخباري” فيما يلي:

– استكمال العمل بنفس التعليمات التي تم إعلانها منذ بدء شهر رمضان لباقي أيام الشهر.

– حظر الحركة الجزئية من الساعة 9 مساء حتى الساعة 6 صباحًا من اليوم التالي.

– السماح لبعض المراكز التجارية والمحال بالعمل طوال الأسبوع، بما فيها يومي الجمعة والسبت، حتى الساعة 5 مساء.

– الاستمرار في تقليل أعداد الموظفين داخل أجهزة الحكومة وشركات قطاع العام والأعمال لمدة 14 يوم؛ لتقليل الضغط على المرافق

– استمرار عمل خدمة التوصيل للطلبات وإمكانية للعميل أن يطلب “أوردر” بنفسه من المطعم، وذلك على مدار أيام الأسبوع.

– إقرار جميع الإجراءات التي سيتم اتباعها في الأماكن المختلفة “مغلقة ومفتوحة” للعايشة مع فيروس كورونا خلال الفترة القادمة مع رجوع العمل بالتدريج، قبل نهاية شهر رمضان الكريم.

– التشديد على تفعيل إجراءات حظر التجوال وعقوبات صارمة على المنشآت والأشخاص، و ذكر أيضاً أنه تم تحرير أربعة آلاف مخالفة لأشخاص مخالفين لقانون حظر التجوال.

– أناشد المصريين بضرورة الحفاظ علي سلامتهم الشخصية، وتطبيق الإجراءات الوقائية للحد من إرتفاع عدد الإصابات.

– مكافحة “فيروس كورونا” غير مرتبطة باتخاذ قوانين أشد حزماً من ذلك، فيما يتعلق بعدد ساعات الحظر لكن سلوكيات الأفراد هي المشكلة.

– وعي الشخص هو التحدي الأكبر أمامنا لتجنيبنا أي تطورات في الأزمة الحالية.

– الحكومة تحملت أعباءً كثيرة خلال الفترة السابقة إزاء تفعيل مجموعة من الإجراءات المشددة لمكافحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

– الدولة فعلت ما في وسعها للسيطرة التامة ومحاولة منع تفشي هذا المرض، وكان هدفها منع إنتشار هذا الوباء بنفس سيناريوهات الدول الأوروبية.

– المرض ظهر عندنا في نفس الوقت لدول أخرى كثيرة، ولدينا القدرة علي المقارنة وما زالت الأرقام في نطاق قدراتنا.

– كلما طالت الفترة الخاصة بمواجهة الفيروس، كلما كان هناك نزيف كبير لمواردنا، وكلما كانت الأعداد في نطاق السيطرة التامة كلما تعافى الإقتصاد المصري من هذه المحنة لنعود لنفس معدلات النمو السابقة.

– حرصت الحكومة خلال الفترة السابقة على تغطية إلتزامات الدولة من السلع الأساسية لمدة ستة أشهر.

– تكبدنا أعباء اقتصادية كثيرة جدًا والدولة عملت كل جهدها حتى لا يشعر المصري بأي أعباءٍ، وقدمنا الكثير من المبادرات والتسهيلات لضمان عدم تأثر القطاعات المختلفة.

– تجربة الغلق الشامل التى اتبعتها العديد من الدول حدث بها انهيار كبير لاقتصاداتها المحلي.

You might like

About the Author: Mohamed

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *